النشرات الاخبارية
آخر الأحداث
الشبكات الاجتماعية
بحث عن الفيديو

ضحايا القوات المسلحة

الضحايا المدنيين

جمعة الإصرار على الحرية والسلمية 15/نيسان/2011

بعد أن صدر المرسوم التشريعي رقم 146 القاضي بتشكيل الحكومة السورية الجديدة برئاسة (عادل سفر) وذلك بعد أن قدمت حكومة (محمد ناجي العطري) استقالتها عقب الاحتجاجات الشعبية.
وقال ناشطون معارضون أن رقعة المظاهرات قد اتسعت في سوريا  لتشمل كل من عربين وحرستا بريف دمشق وأن قوات الأمن قد قامت بتفريق المتظاهرين بالقوة عندما حاولوا الوصول إلى الساحات الرئيسية ، كما تظاهر حوالي1000 شخص في ساحة السرايا في محافظة درعا ،وحسب ما  قالت وكالة الأنباء السورية سانا أن الآلاف تظاهروا أمام القصر العدلي بدرعا ورفعوا شعارات حرية وسلمية  في ظل غياب أمني كامل.
وللجمعة الثانية على التوالي خرج الأكراد في مظاهرات مناهضة للحكومة السورية في محافظة الحسكة ورفعوا الأعلام الكردية إلى جانب العلم السوري ، كما خرجت مظاهرات محدودة العدد في كل من اللاذقية وبانياس التابعة لطرطوس وحمص.
وقد شهدت أغلب الساحات الرئيسية في المحافظات السورية مظاهرات مؤيدة للرئيس السوري بشار الأسد وتطالب بالإصلاح وتؤكد على الوحدة الوطنية للشعب السوري.

يتبع الجمعة العظيمة 22/نيسان/2011